حجب واتساب في اليمن يزيد من إستخدام أدوات تجاوز الرقابة

في بداية أكتوبر حجبت خدمة واتس آب في اليمن. ردا  على ذلك، بدأ سايفون و مادة ١٩ بحملة لتوزيع  سايفون عبر قنوات مختلفة منها شبكة المدافعين عن حرية الإنترنت و قنوات التواصل الإجتماعي. في ١٠ أيام، تضاعف عدد المستخدمين  لبرمجية مادة ١٩ كما  تضاعف عدد تنزيلات  برنامج  سايفون  على متجر  جوجل ب ٣٠٠ %.

هذه النتائج تبني على جهود توعية سابقة  قامت بها مادة ١٩ في اليمن . هذه الزيادة  في ثقة المستخدم  تعكس توجها نحو تبني  تقنيات تجاوز حجب آمنة و مفتوحة المصدر. مع بداية الأزمة اليمنية  إزداد حجب  وسائل التواصل الإجتماعي و برمجيات المراسلة مثل  تلجرام  وأنستجرام. آنذاك بدأنا أول حملة توعية وواجهتنا تحديات عدة أبرزها ضعف ثقة المستخدم بجهودنا، وهو شيء متوقع في أي أزمة.  رغم ذلك، أثمرت جهودنا لمساعدة المواطنين اليمنيين في تجاوز الحجب في تغيير رأي المستخدمين و ذلك عبر الإجابة على تساؤلاتهم، و مساعدتهم لحل المشاكل التقنية في كل مرة يتم فيها حجب خدمة.

screen-shot-2016-11-21-at-12-23-12-pm

تكمن أهمية إستعمال برمجيات تجاوز حجب في حالات الحجب كما في اليمن. لكن من المهم جدا أن لا يعرض البرنامج المستعمل  بيانات المستخدمين  أو سلامة أجهزتهم للخطر، و الأهم من ذلك هو ثقة المستخدم بالبرمجية. تمت رفع الحجب عن تطبيقي واتساب وتلجرام مؤخرا ولكن يظن بعض المستخدمين أن الرفع مؤقت وسيعود الحجب من جديد.

راسلونا على

تابعونا

الإشتراك